مغني البوب البريطاني الشهير جورج مايكل في ذمة اللة

dinaآخر تحديث : الإثنين 26 ديسمبر 2016 - 8:40 صباحًا
مغني البوب البريطاني الشهير جورج مايكل في ذمة اللة

توفي جورج مايكل مغني البوب البريطاني الشهير يوم الأحد في منزله بإنجلترا عن 53 عاما.

وأشتهر مايكل في ثمانينيات القرن الماضي مع فريق وام الموسيقي قبل أن ينفصل عنه.

وأكد مدير أعمال مايكل في بيان “يغمرنا الحزن ونحن نؤكد وفاة ابننا المحبوب وأخينا وصديقنا جورج بسلام في منزله خلال فترة عيد الميلاد.”

وقال “تطالب أسرته باحترام خصوصيتها في هذا الوقت العصيب والحزين. ولن تكون هناك المزيد من التعليقات في هذه المرحلة.”

ولد مايكل باسم جيورجيوس كيرياكوس بانايوتو في لندن في 25 يونيو حزيران 1963 لابوين يونانيين مهاجرين وعزف مايكل الموسيقى في قطارات أنفاق لندن قبل أن يشتهر مع فريق وام الذي كونه في 1981 مع صديق دراسته آنذاك أندرو ريدجلي وغنى الفريق عددا من أغاني البوب الشهيرة.

وقال المغني البريطاني إلتون جون “لقد صدمت صدمة كبيرة… فقدت صديقا عزيزا – كان يتمتع بروح طيبة وكريمة وكان فنانا ذكيا. قلبي مع أسرته وجميع محبيه.”

وعلى الرغم من علاقاته النسائية وإخباره لأسرته ذات مره أن يميل جنسيا للنساء والرجال إلا أنه أعلن عندما كان في الرابعة والثلاثين أنه مثلي.

وقال جورج تاكي الذي مثل في فيلم (ستار تريك) “أسترح الآن مع النجوم المتلألئة يا جورج مايكل… لقد عثرت على حريتك وعقيدتك. لقد كان عيد الميلاد هذا هو الأخير لك وسنفتقدك.”

وقال جيرمي كوربين زعيم حزب العمال الحالي “أنا حزين لسماع نبأ وفاة جورج مايكل… لقد كان فنانا استثنائيا وداعما قويا للمثليات والمثليين ومزدوجي الميول الجنسية والمتحولين جنسيا ولحقوق العمال.”

رابط مختصر
2016-12-26T08:40:51+00:00
2016-12-26T08:40:51+00:00
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة اليوم الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

dina