ضربت النيران مساحات كبيرة جدا من الاحراج في اسرائيل ووصلت الي اطراف الاماكن المأهولة بالسكان خاصة في مدينة حيفا المحتلة ما اضطر البلدية يوم امس الخميس الي تنظيم عملية اخلاء لـ 60 ألف شخص في المدينة التي يبلغ عدد سكانها ما يقارب ربع مليون نسمة .

من جانبه لم يجزم رئيس الوزراء الاسرائيلي ” نتنياهو ” بأن الحرائق تمت بفعل فاعل الا أنه قال ان حكومته وجدت تشجيعا على الحرائق عبر صفحات التواصل الاجتماعي

أما وزير الأمن الداخلي غلعاد اردان فقد ” ان العديد من الحرائق تم بشكل متعمد واضاف الوزير غلعاد اردان ” تم القاء القبض على بعض الاشخاص في هذه المرحلة وسنصل الي مشعلي الحرائق الحقيقين وايضا الي مسانديهم من على شبكة الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي .