حماس : المقاومة المسلحة ستظل رأس الحربة في حسم الصراع مع الاحتلال

admin
أخبار
admin27 ديسمبر 2020آخر تحديث : منذ 4 أشهر
حماس : المقاومة المسلحة ستظل رأس الحربة في حسم الصراع مع الاحتلال

قالت حركة حماس أن المقاومة المسلحة ستظل رأس الحربة في حسم الصراع مع الاحتلال الاسرائيلي ولا مستقبل لدولة الاحتلال على الارض الفلسطينية .

وقالت حماس في بيان صحفي بمناسبة الذكرى الثانية عشرة لحرب الفرقان ان ” وحدة الكلمة الفلسطينية في مواجهة الاحتلال هي خيار ثابت لا رجعة عنه وسنظل نبذل فيه كل الجهد “.

ودعت حركة حماس السلطة الفلسطينية الى قبول ما تم التوافق عليه لدى الفصائل من اجراء الانتخابات للشرعيات الثلاث بالتزامن .

وشددت على أن الافراج عن الاسرى سيظل هدف مقدس وعلى رأس سلم الأولويات ولن يهدأ لها بال حتى تحريرهم وأوضحت حماس أن المقاومة اليوم أكثر أستعداد مما مضى والحاضنة الشعبية أشد التفاف حولها .

وأردفت , لا نستعجل الحرب ولكن اذا فكر الاحتلال من الاقتراب من الدماء فسوف يفاجئ بما لا يتوقع وسيعود مهزومآ باذن الله .

وأكدت أن التطبيع سيظل وصمة عار تلاحق كل الذين راهنوا على الاحتلال الاسرائيلي , ففتحوا له الأبواب في الوقت الذي لا يزال يواصل القتل والتندمير والتهويد والاستيطان .

وقالت الحركة في بيانها ان الاحتلال افترضها حربآ بلا قتال تكون بمثابة تأكيد بسط السيطرة المريحة , لكن قواته البرية واجهت احتكاكآ شرسآ مع المقاتومة الامر الذي حول ما كان يفترض أنه فرصة لترميم ردعه واستعادة جنديه الى معارك طاحنة .

وتابعة ” وجد جيش الاحتلال نفسه مكشوف للمفاجآت والكمائن فسقطت كل الحسابات وفشل في تحقيق الاهداف العسكرية الخادمة لأهدافه السياسية “.

وأكدت أن الحاضنة الشعبية للمقاومة أُبتت أصالتها وقدرتها على تحمل أعباء المعركة وحماية ظهر المقاومة , ولم تتذمر وتضغط عليها للتخلي عن السلاح على طاولة المفاوضات وتسليم الجندي جلعاد شاليط بدون ثمن اطلاق سراح الاسرى .

وبينت أن الحرب لم تثن المقاومة عن هدف تحرير الاسرى على الرغم من ارتقاء مئات الشهداء وآلاف الجرحى .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.