شركة توزيع الكهرباء تصدر بيان حول الأزمة في قطاع غزة

admin
2021-05-26T23:14:59+03:00
أخبار
admin25 مايو 2021آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
شركة توزيع الكهرباء تصدر بيان حول الأزمة في قطاع غزة

قالت شركة توزيع الكهربا في غزة , اليوم الثلاثاء 25 مايو 2021 أن قوات الاحتلال تعيق أعمال صيانة خطوط الكهربا داخل الخط الأخضر وترفض السماح لطواقم الكهرباء بالوصول لأماكن الأعطال واصلاحها بالاضافة الى منع ادخال الوقود لمحطة توليد الكهربا من خلال المنحة القطرية .

وأعتبرت شركة الهربا أن هذه الاجراءات من قبل الاحتلال الاسرائيلي , انتهاك سافر ومتعمد لحقوق الانسان والقانون الدولي الانساني وهي تهدد حياة الالف من المدنيين الفلسطينيين بشكل مباشر وخاصة الأطفال والنساء والشيوخ حيث بدأت ملامح كارثة انسانية تتضح في عدد من المشافي والمرافق والمناطق .

وأوضحت الشركة أن نقص الكهربا الشديد المرتبط بالاجراءات الاسرائيلية غير انساني , والطلب المتزايد على الكهربا من كل المرافق الحيوية والمواطنين وعدم قدرة الشركة على تلبية هذا الطلب ينذر بشكل خطير جدآ بانهيار المنظومة الصحية بغزة والمرافق الحيوية مثل قطاع المياه والصرف الصحي وهو يهدد كذلك بعدم قدرة الشكرة على القيام بمهامها في ظل الضغوط الشديدة والمناشدات المتواصلة من كافة مكونات المجتمع .

وأكدت الشركة بأن النقص الشديد في مواد الصيانة لديها لن يمكنها من مواصلة أعمالها في إصلاح واستبدال آلاف الأعطال التي طالت جميع مكونات شبكاتها نتيجة العدوان، وهي بحاجة ماسة للعديد من تلك المواد بشكل عاجل لتتمكن من مواصلة أعمالها.

وحملت الشركة حكومة الاحتلال المسؤولية المباشرة عن حياة آلاف المدنيين والمسؤولية عن انهيار المنظومة الصحية وقطاع الصرف الصحي، حيث أن نسبة التلوث في مياه البحر المتوسط الساحلية بدأت بالارتفاع بشكل ملحوظ نتيجة تصريف آلاف الأمتار المكعبة من المياه العادمة فيه نظرا لتوقف عدد كبير من مضخات المياه العادمة وعدم قدرة أحواض تجميعها على استيعاب كميات إضافية.

ودعت الشركة المجتمع الدولي والأمم المتحدة بكامل هيئاتها بالوقوف عند مسؤولياتهم في توفير الحماية لجميع المواطنين في الأراضي الفلسطينية المحتلة عامة وفي قطاع غزة خاصة من إجراءات حكومة الاحتلال التعسفية والتي تأتى ضمن سياسة العقاب الجماعي، والنية باستمرار العدوان على القطاع بأشكال أخرى.

كلمات دليلية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.